للاستشارة الأولية
רקע

محامي حادث عمل والأمراض المهنية

Home » مجالات الممارسة » محامي حادث عمل والأمراض المهنية

من المهم معرفة أن دولة إسرائيل تقدم مساعدة اقتصادية وطبية لضحايا حوادث العمل والأمراض المهنية. تشمل الحقوق، من بين أمور أخرى، تعويضات مقابل فقدان أيام العمل، ومخصصات الإعاقة المؤقتة أو الدائمة من مؤسسة التأمين الوطني، والعلاجات ومساعدة على إعادة التأهيل. بالإضافة إلى ذلك، يجوز للعامل المطالبة بتعويضات من مكان عمله أو من شركات التأمين. مع ذلك، تتطلب أي دعوى إثباتًا للضرر الناجم وعلاقة سببية بحادث أو بالظروف في مكان العمل.

حوادث العمل واستلام تعويضات

حوادث العمل هي الحوادث التي تقع في مكان العمل نفسه، في الطريق إليه أو منه. في حالة وقوع حادث عمل، يمكن الحصول على تعويضات من مؤسسة التأمين الوطني، وكذلك من شركة تأمين صاحب العمل. وذلك بشرط أن يثبت العامل أن الضرر الذي لحق به نشأ عن حادث عمل وليس في حادث أو حالة صحية أخرى. بالنسبة لعامل الذي يعمل كشخص مستقل، سيتم الاعتراف بالحادث على أنه حادث عمل سواء وقع أثناء العمل أو بسببه.

עורך דין תאונת עבודה ומחלות מקצוע

أمراض مهنية والحصول على تعويضات

على عكس حادث العمل المرتبط بحدث لمرة واحدة في وقت ومكان معينين، تتشكل الأمراض المهنية بمرور الوقت بسبب طبيعة وظروف عمل المتضرر. وتجدر الإشارة إلى أن التأمين الوطني يعمل وفقًا لقائمة مغلقة من الأمراض المهنية، ولن يتم الاعتراف إلا بالأمراض الواردة في هذه القائمة. ومع ذلك، بمساعدة رأي طبي، من الممكن أحيانًا قبول دعوى لمرض مهني حتى لو لم يظهر في قوائم المؤسسة. على أي حال، من الضروري هنا أيضًا إثبات وجود علاقة سببية بين المرض وعمل المتضرر في حالة الاشتباه بمرض مهني، يجب الحصول على رأي طبي مناسب وتقديم طلب التعويضات إلى مؤسسة التأمين الوطني التي ستحدد نسبة الإعاقة والتعويضات المناسبين. بالإضافة إلى ذلك، يمكن رفع دعوى ضد صاحب العمل وشركة التأمين الخاصة به. من المهم معرفة أن إثبات مرض مهني ورفع دعوى قضائية لهذا السبب هي مهمة قانونية معقدة، حيث سيحاول الطرف الآخر الادعاء بأن المرض كان سيقع بغض النظر عن مكان العمل. لذلك، في هذه الحالات، من المهم الاستعانة بمكتب محاماة متخصص في مواضيع العمل، الذي يتمتع بخبرة واسعة في هذا النوع من الدعاوى.

حادث العمل هو نوع من الأحداث غير السعيدة التي يمكن أن يغير حياتكم، وللأسف – ليس للأفضل. في كثير من الأحيان، ترافق معاناة الجسد بعد حادث عمل أيضًا عدد غير قليل من القلق النفسي والمخاوف والقلق، والتي يتركز معظمها على القضية الاقتصادية، على فقدان القدرة على الكسب للشخص المصاب في الحادث. تعرِّف مادة 79 من قانون التأمين الوطني، لعام- 1995 “حادث العمل” على أنه حادث عمل في حال توفر به شرطين – وقوع الحادث خلال ساعات عمل المصاب وأن سبب الحادث هو ظروف العمل التي عمل بها المصاب. من المهم معرفة أن القانون يشير أيضًا إلى موضوع ووقت السفر من وإلى مكان العمل على أنهما “ساعات عمل”، وبالتالي، حتى الموظف الذي أصيب، على سبيل المثال، في طريقه إلى العمل، فإن القانون يتعامل معه كمن أصيب في حادث عمل.

حادث عمل – كيف نتصرف؟

أول شيء يجب على الضحية فعله هو إبلاغ صاحب العمل بوقوع الحادث واستلام نموذج ب.ل. 250 – “إبلاغ عن حادث”، يبين فيه صاحب العمل تفاصيل صاحب العمل وتفاصيل الحادث (حسب المتضرر) ويوقع عليه. في الوقت نفسه، اكتب تفاصيل شهود الحادث، وصوّر مكان الحادث، واكتب أكبر قدر ممكن من التفاصيل حول ملابسات الحادث، طالما لا زلتم تذكرونها جيدًا. يجب إجراء الفحوصات الطبية الشاملة في أقرب فرصة ممكنة، لذلك يُنصح بالاتصال بصندوق المرضى أو مباشرة، التوجه إلى أقرب غرفة طوارئ. من المهم ذكر أن مصدر الإصابة كانت بسبب حادث عمل، والتأكد من تسجيل جميع التفاصيل بشكل صحيح في الاستمارات الطبية. بالإضافة إلى ذلك، في هذا الوقت، يُنصح بالاتصال بمحام متخصص في حوادث العمل، لإرشادك بالضبط إلى كيفية المضي قدمًا، حيث قد تتطلب أنواع مختلفة من حوادث العمل سلوكًا مختلفًا حسب الحالة.

كم المبلغ الذي تتلقونه مقابل حادث عمل؟

يعتبر تقييم قيمة التعويض المستحق للمدعين في دعاوى الأضرار الجسدية عالمًا كاملًا ومعقدًا في حد ذاته ولذلك، فإنه يتطلب تمكن متعمق في القوانين، في الأحكام والطب، بالإضافة إلى الخبرة المهنية الغنية والإلمام الوثيق بالأنظمة المختلفة، مثل أنواع الإعاقات المعترف بها من قبل مؤسسة التأمين الوطني واللجان الطبية وما إلى ذلك. لا يمكن التقدير أنك ستحصل على X أو Y بشكل تخطيطي، لأن كل حالة تختلف، ولكل حادث عمل ظروفه الفردية الخاصة به. للحصول على تقدير أكثر دقة، استشر محامٍ متمرس في هذا المجال.

حادث عمل – من تتم مقاضاته؟ / حادث عمل – من يدفع الراتب؟

عندما يصاب عامل أجير في حادث عمل يمنعه من العمل أو الكسب بشكل مؤقت أو دائم، جزئيًا / كليًا، فلديه عدة خيارات لتقديم دعوى لتلقي تعويضات عن أضرار الحادث:

  • رفع دعوى ضد صاحب العمل – – إذا وقع الحادث بسبب إهمال صاحب العمل، يمكن رفع هذه الدعوى في غضون 7 سنوات من موعد وقوع الحادث.
  • تقديم مطالبة إلى مؤسسة التأمين الوطني – يمكن تقديم هذا النوع من الدعاوى خلال فترة تصل إلى سنة واحدة من موعد وقوع الحادث.

رفع دعوى ضد شركة التأمين التي يكون العامل مؤمنًا فيها – في الحالات التي يكون فيها العامل مؤمنًا بموجب بوليصة فردية أو جماعية تغطي أضرار حوادث العمل، يمكن تقديم دعوى خلال فترة 3 سنوات من موعد الحادث .

متى تتلقون المال من التأمين الوطني بعد حادث عمل؟

أولًا، وفور وقوع الحادث، يحق للعامل المصاب الحصول على بدل إصابة من التأمين الوطني. يتم دفعها لمدة ثلاثة أشهر من اليوم الذي يلي يوم وقوع الحادث. خلال هذه الفترة الزمنية، لا يُسمح لصاحب العمل بخصم الأيام المرضية من أيام المرض المتراكمة لصالح العامل (باستثناء يوم الغياب الأول والثاني بعد موعد الإصابة، في الحالات التي يتغيب فيها العامل عن العمل لمدة تقل عن 12 أيام).

بعد انتهاء فترة التسعين يومًا، ينتهي استحقاق العامل لدفع بدل الإصابة. في الحالات التي بقي فيها ضرر أو إعاقة بسبب حادث العمل، يجب عليه أن يقدم، برفقة محام، دعوى لمؤسسة التأمين الوطني بسبب إعاقة.

كيف تقدم دعوى حادث عمل؟

أفضل طريقة لخوض هذه العملية، برفقة محامٍ متخصص في حوادث العمل والتعامل مقابل مؤسسة التأمين الوطني، في متاهاتها البيروقراطية العديدة. من المهم جدًا أن تعرف أنه على الرغم من أنه من المعروف أنه لا أحد على استعداد للدفع (حتى عندما تكونون مستحقين بموجب القانون)، فإن مؤسسة التأمين الوطني، بلجانها واستماراتها المتعددة، لديها كل الوسائل التي تجعلك تشعر باليأس، وتدفعك إلى التخلي عن ما تستحقه. لذلك، من المهم جدًا الاستعانة بخدمات محامٍ متمرس في هذا المجال، والذي سيساعدك في القتال